الرئيسية / اخبار اليمن / الشهيد حسن الملصي لايزال بخير ..!؟
img_8189.jpg

الشهيد حسن الملصي لايزال بخير ..!؟

حسن الملصي لايزال بخير 

  • عادل الهرش 

*قائد عسكري يمني … 
* نقش اسمه وحفر في قلب كل يمني ودون على صفحات التاريخ بأحرف من نور… 
*رجل صنديد ومقاتل يمني عنيد غني عن التعريف فعندما تذكر اسمه فقط يحدثك عنه مباشرة ويشرح لك سيرتة وبطولاتة اصغر طفل في افراد عائلتك …

انه العميدالركن /حسن عبدالله الملصي 
قائد وحدة مكافحة الإرهاب في القوات الخاصة اليمنية  
قائد جبهة نجران الذي ارهق أعداء اليمن فيها وهزم جيوش 17 دولة واجتاز هو وقلة من رفاقة خطوط ومواقع الدفاع لجيش الكبسة السعودي الذي كان يفر من أمامه مثل الارانب حتى وصل القائد الملصي الى مدينة نجران وأحيائها الجنوبية ليقدم ثمن هذا الانتصار فلذة كبدة ونجلة الأكبر الشهيد ابن الشهيد البطل عبداللطيف الذي اختاره الله إلى جوارة ودفن هناك في بداية العام 2016 وماهي الا اشهر عديدة حتى لحقة والدة القائد حسن الملصي وأعلن خبر استشهاده في اخر العام نفسه ووري جثمانة الطاهر ودفن في قريته ربد بمديرية سنحان البطولة والفداء …

ظن الناس بعد ذلك أن أبو حرب قد مات وطويت صفحتة ولكن خبر وفاتة لم يدوم طويلا حتى عاد القائد حسن الملصي الى مسيرة الكفاح والدفاع عن اليمن من جديد 
حينما بادر الزعيم القائد علي عبدالله صالح 
وكلف نجل اخية العميد المجاهد طارق محمد عبدالله صالح 
بإعلان معسكر الشهيد القائد حسن الملصي وتسميتة بهذا الاسم اكرما واجلالا وتقديرا بحق هذا البطل المغوار ولكي يستمر علما خفاقا داخل قوات الجيش اليمني وبين أوساط الشعب اليمني 
عندما تم ذلك في اول حفل تخرج لمجموعة من رجال المهام الخاصة وفرق مكافحة القناصين التابعين للقوات الخاصة والحرس الجمهوري والذين تم تحريكهم إلى جبهات القتال في الساحل الغربي للجمهورية اليمنية في بداية العام 2017 …

بعد ذلك بدء المقاتلين من رجال الجيش اليمني وقواه الأمنية ورجال القبائل والمتطوعين بالالتحاق بمعسكر الشهيد القائد 
حسن الملصي وحسب شروطة وقوانينه التي عمل بها في بداية انطلاقه للمعركة الدفاع عن اليمن …

منذ ذلك الحين وحسن الملصي يعيش مع أبناء جلدتة في كل كل يوم ويتصدر اسمة نشرات الأخبار في القنوات والإذاعات والمواقع الإخبارية ومواقع التواصل حتى أن البعض الاباء صارو يسمون أبنائهم المواليد بالملصي وغدا حديث الساعة وعاد إلى أوج مجدة وشموخة وبطولاتة وخططة العسكرية التي باتت تدرس للمقاتلين الملتحقين بالمعسكر حتى أصبح هذا القائد يمثل جيش بأكملة وعاد الينا حسن الملصي بالف ملصي جديد ليقاتل أعداء اليمن في كل جبهة داخل اليمن وفي العمق السعودي من خلال تلك الدفع المتخرجة من تلك القلعة الحصينة وذلك العرين الذي لايزال كادرة القيادي والتدريبي يعمل بوتيرة وهمة عالية متحدين كل الظروف والمخاطر برغم قلة الإمكانات والدم الشخصي المحدود وتجاهل الجانب الرسمي والمعنين بصنعاء …

رحم الله الشهيد القائد حسن الملصي 
ورحم الله كل شهداء الوطن
والشفاء للجرحى 
ومنصورين بعون الله